Sunday

 

يوم الأحد الثاني من الزمن المجيء

آية الدخول

هوَ ذا يأتي الربُّ ليُخلُّص الأُمَم وسيُسمع الربُّ جلالَ صوتِه لتفرحَ قلوبُكم

صلاة الجماعة 

أيَّها الإِلهُ القديرُ الرَّحيم، لا تَدَعْ شْؤونَ الدّنيا تحولُ دون مسيرَتِنا إلى لقاءِ ابنِك الوحيد، بل فلتكنِ الحكمةُ التي من عَلُ نورًا لسبيلِنا وهدىً لخُطُواتِنا، فنقبلَ المسيح ونحْيا معه جميع أَيّامِ حياتنا.  هو الإِلهُ الحي، المالكُ معك ومع الروح القدس، إلى دهر الدهور

الصلاة على القرابين

اللهم، نسألُك فاقبلْ قرابينَنا وصلواتِنا المتواضعة، ولمَّا كنتَ بضُعْفِها وعجزِنا عليما أَعنّا بقوَّةِ رحمتِك الواسعة

بالمسيح ربنا

آية التناول

 إِنْهضِي يا أورشليم، وقفي في الأعالي، وانظُري المَسرَّةَ الوافِدةَ عليكِ من عندِ إلهِك

صلاة بعد التناول 

ها قد تَزَودنا، يارب، خبزَ الحياة، فليُؤتنا هذا السِّرُّ المقدَّس، حكمةَ التَصرُّفِ في أُمورِ الدُّنيا، وحنينًا إِلى أُمورِ الآخرة

في السنوات  أ

القراءة الأولى    

قراءة من سفر أشعيا النبي      

في ذلكَ اليوم: يَخرُجُ قَضيبٌ مِن جذرِ يَسَّى، وَينْمي فَرعٌ مِن أُصولِه وَيَستَقِرُّ علَيه روحُ الرَّبّ: روحُ الحِكمَةِ والفَهْم، روحُ المَشورَةِ والقُوَّة، روحُ العِلم وتَقوى الرَّبّ، وَيَتَنَعَّم بِمَخافَةِ الرَّبّ. ولا يَقْضي بِحَسَبِ رُؤيةِ عَينَيه، ولا يَحكُمُ بِحَسَبِ سَماعِ أُذُنَيه؛  بل يَقْضي لِلمَساكين بِعَدل، ويَحكُمُ لِبائِسي الأَرض بِإنصاف، ويَضرِبُ الأَرض بِقَضيبِ فيهِ، وَيُهلِكُ المُنافِقَ بِنَفَسِ شَفَتَيه. ويَكونُ العَدلُ مِنطَقَةَ حَقْوَيه، والحَقُّ حِزامَ كَشْحَيْهِ.  فيَسكُنُ الذِّئبُ مع الحَمَل، وَيربِضُ النَّمِرُ مع الجَدْيِ، وَيَكونُ العِجلُ والشِّبلُ والمَعلوفُ معًا وصَبِيٌّ صَغيرٌ يَسوقُهما؛  تَرْعى البَقرةُ والدُّبُّ مَعًا ويَربضُ أَولادُهما معًا والأَسَدُ يَأكُلُ التِّبنَ كالثَّور ويَلعَبُ المُرضَع على حُجرِ الأَفْعى، ويَضَعُ الفَطيمُ يَدَه في نَفَق الأَرقَم.  لا يُسيئونَ ولا يُفسِدون في كُلِّ جَبَلِ قُدْسي، لِأَنَّ الأَرض تَمتَلِئُ من مَعرِفَةِ الرَّبّ، كما تَغمُرُ المِياهُ البَحر. وفي ذلك اليَومِ، أَصلُ يَسَّى، القائِمُ رايَةً لِلشُّعوب، إِيَّاه تَتَرَجَّى الأُمَمُ، ويَكونُ مَثواهُ مَجيداً

      كلام الرب                       

في السنوات ب

القراءة الأولى

قراءة من سفر أشعيا النبي

أَعَزُّواعَزُّوا شَعْبي يَقولُ إِلهُكم  خاطِبوا قَلبَ أُورَشَليم ونادوها بأَن قد تَمَّ تجَنُّدُها وخُفر إِثمُها ونالَت مِن يَدِ الرَّبِّ ضِعفَينِ عن جَميعِ خَطاياها )).  صَوتُ صارخفي البَرِّيَّة: (( أَعِدُّوا طَريقَ الرَّبّ وآجعَلوا سُبُلَ إِلهِنا في الصَّحْراءِ قَويمة.  كُلُّ وادٍ يمتلئ وكُلُّ جَبَلٍ وتَلٍّ يَنخَفِض والمُنعَرِجُ يُقَوَّم ووَعرُ الطَّريقِ يَصيرُ سَهلاَّ  ويَتَجَلَّى مَجدُ الرَبِّ ويُعايِنُه كُلُّ جسد لِأَنَّ فَمَ الرَّبِّ قد تَكَلَّم )) إِصعَدي إِلى جَبَلٍ عالٍ يا مُبَشِّرَةَ صِهْيون. إِرفَعي صَوتَكِ بِقُوَّة يا مُبَشِّرَةَ أُورَشَليم. إِرفَعيه ولا تَخافي قولي لِمُدُنِ يَهوذا: (( هُوَذا إِلهُكم )).هُوَذا السَّيِّدُ الرَّبُّ يَأتي بِقُوَّة وذِراعُه تُمِدُّه مُتسلِّطة  هُوَذا جَزاؤُه معَه ووعَمَلهُ قُدَّامَه.  يَرْعى قَطيعَه كالرَّاعي يَجمَعُ الحُمْلانَ بِذِراعِه ويَحمِلُها في حِضنِه ويَسوقُ المُرضِعاتِ رُوَيداً

كلام الرب

في السنوات ج

القراءة الأولى

قراءة من سفر باروك النبي

إِخْلَعي يا أُورَشَليم حُلَّةَ النَّوْحِ والمَزلَّة  وآلبَسي لِلأبَدِ بَهاءَ المَجدِ الَّذي مِن عِندِ الله إلى الأبد.  تَسَربَلي ثَوبالبِرِّ الَّذي مِن عِندِ الله وآجعَلي على رَأسِكِ تاجَ مَجدِ الأَزلِيّ.  فإِنَّ اللهَ سيُظهِرُ سَناكِ لِكُلِّ ما تَحتَ السَّماء ويَكونُ آسمُكِ مِن قِبَلِ اللهِ لِلأَبَد (( سَلامَ البِرِّ ومَجدَ عبادة الله ))  إِنهَضي يا أُورَشَليم وقِفي في الأعالي وتَطَلَّعي مِن حَولكِ نَحوَ المَشرِق وآنظُري أَبْناءَكِ مُجتَمِعينَ مِن مَغرِبِ الشَّمسِ إِلى مَشرِقِها بِكَلِمَةِ القُدُّوس ومُبتَهِجينَ بِذِكْرِ الله.  وفد ذهبوا عنكِ راجِلينَ، تَسوقُهمُ الأَعْداء لكِنَّ اللهَ يُعيدُهم إِلَيكِ راكبين بكرامة كمَن هو على عرشِالملك لِأَنَّ الرَّبَّ قد عَزَمَ أَن يُخفَضَ كُلُّ جَبَلٍ عالٍ والتِّلالُ ديةَ  لتمهيِد الدهرية لتمهيِد وأَن يملآَ الأوديةَ لتمهيِد الأرض كيما نَسيرَ بغير عثارٍ لمجدِ الله

كلام الرب

المزمور 71

تعالَ يامَلكَ العَدلِ والسَّلام

 أَللَّهُمَّ، هَب حُكمَكَ لِلمَليك
هَب عَدلَكَ لِٱبنِ ٱلمُلوك
فَيَقضِيَ بِٱلعَدالَةِ لِشَعبِكَ
وَبِٱلإِنصافِ لِبائِسيكَ

يُزهِرُ ٱلعَدلُ في أَيّامِهِ وَيَستَتِبُّ ٱلسَّلام
إِلى أَن يَضمَحِلَّ ٱلقَمَر
وَيَملِكُ مِنَ ٱلبَحرِ إِلى ٱلبَحر
وَمِنَ ٱلنَّهرِ إِلى أَقاصي ٱلمَعمور

إِنَّهُ يُنقِذُ ٱلمِسكينَ ٱلمُستَجير
وَٱلبائِسَ ٱلَّذي لَيسَ لَهُ مِن نَصير
يُشفِقُ عَلى ٱلكَسيرِ وَٱلفَقير
وَيُخَلِّصُ نُفوسَ ٱلمَساكين

يَكونُ مُبارَكًا إِلى ٱلأَبَد ٱسمُهُ
وَما دَامَتِ ٱلشَّمسُ يَدومُ بَقاؤُهُ
وَتَتَبارَكُ بِهِ قَبائِلُ ٱلأَرضِ كُلُّها
وَتُغَبِّطُهُ ٱلأُمَمُ جَميعُها

 المزمور 84

ُ إِنِّي أَسْمَعُ مَا يَتَكَلَّمُ بِهِ الرَّبُّ الإله   إنه ينطق بالسَّلامِ لشَعبه وأوليائِه

إنَّ خلاصهُ من مَتَّقيهِ قريب

حينما يحِلُّ المجدبأَرضِنا

تَلاقى الصِّدقُ والأنعام

وتَعانق العدلُ والسلام

ينبتَ الصِّدقَ من الغرباء

ويُطِلُّ العدلُ من السَّماء

يَجودُ علينا بالخير ربُّنا

وتجودَ بالثمار أرضُنا

يَسيرُ الصِّدقُ من أمامه

ويُمَهدُ الطَّريق لاقدامِه

 

القراءة الثانية

رسالة القدّيس بولس إلى أهل رومة 

فإِنَّ كُلَّ ما كُتِبَ قَبْلاً إِنَّما كُتِبَ لِتَعْليمِنا حتَّى نَحصُلَ على الرَّجاء، بِفَضْلِ ما تأتِينا بِه الكُتُبُ مِنَ الثَّباتِ والتَّشْديد

فلْيُعطِكُم إِلهُ الثَّباتِ والتَّشْديدِ اتِّفاقَ الآراءِ فيما بَينَكم كَما يَشاءُ المَسيحُ يسوع

لِتُمَجِّدوا اللهَ أَبا ربِّنا يسوعَ المسيحِ بِقَلْبٍ واحِدٍ ولِسانٍ واحِد

فتَقَبَّلوا إِذًا بَعضُكُم بَعضًا، كما تَقبَّلَكمُ المسيح، لِمَجْدِ الله

وإِنِّي أَقولُ إِنَّ المسيحَ صارَ خادِمَ أَهْلِ الخِتان لِيَفِيَ بِصِدْقِ اللهِ وُيثبتَ المَواعِدَ الَّتي وُعِدَ بِها الآباء

أَمَّا الوَثنِيُّون فيُمَجِّدونَ اللهَ على رَحمَتِه، كما وَرَدَ في الكِتاب: مِن أَجْلِ ذلِك سأَحمَدُكَ بَينَ الوَثنِيِّين وأُرَتِّلُ لأسْمِكَ

القراءة الثانية

قراءة من رسالة القديس بطرس الرسول الثانية

هُناكَ أَمْرٌ لا يَصِحُّ لَكم أَن تَجهَلوه أَيُّها الأَحِبَّاء , وهو أَنَّ يَومًا واحِدًا عِندَ الرَّبَ بمِقدارِ أَلْفِ سَنة، وأَلْفَ سنَةٍ بِمِقدارِ يَومٍ واحِد.  إِنَّ الرَّبَّ لا يُبطِئُ في إِنجازِ وَعْدِه، كما اتَّهَمَه بَعْضُ النَّاس، ولكِنَّه يَصبرُ علَيكم لأَنَّه لا يَشاءُ أَن يَهلِكَ أَحَدٌ ، بل أَن يَبلُغَ جَميعُ النَّاسِ إِلى التَّوبَة.  سيَأتي يَومُ الرَّبِّ كما يأتي السَّارِق، فتَزولُ السَّمَواتُ في ذلِكَ اليَومِ بدَوِيٍّ قاصِف وتَنحَلُّ العَناصِرُ مُضطَرِمةً وتُحاكًمُ الأَرضُ وما فيها مِنَ الأَعْمال
فإِذَا كانَت جَميعُ هذه الأَشياءِ ستَنحَلُّ على ذلك الوَجْه، فكَيفَ يَجبُ علَيكم أَن تكونوا في قَداسَةِ السِّيرَةِ والتَّقْوى،  تَنتَظِرونَ وتَستَعجِلونَ مَجيءَ يَومِ اللهِ الَّذي فيه تَنحَلُّ السَّمَواتُ مُشتَعِلَة وتَذوبُ العَناصِرُ مُضطَرِمة. غَيرَ أَنَّنا نَنتَظِرُ، كما وَعَدَ الله، سَمَواتٍ جَديدةً وأَرضًا جديدةً يُقيمُ فيها البِرّ.  فاجتَهِدوا أَيُّها الأَحِبَّاء، وأَنتُم تَنتَظِرونَ هذا الأُمر، أَن يجدكُمُ اللهُ بِسلام لَدَيه لا دَنَسَ فيكُم ولا لَومَ علَيكم

القراءة الثانية

قراءة من رسالة القديس بولسَ الرسو ل إلى أهل فليبي

:أيها الأخوة

لا أَنفَكُّ أدعو لكَم جميعاً بِفَرحفي جَميعِ صَلَواتي ،وأَحمدُ الله على مُشاركتكم لي في البِشارة مُنذُ أَوَّلِ يومٍ إلى الآن .  وإِنِّي لواثِقٌ مِن أَنَّ ذاكَ الَّذي بَدَأَ هذا العَمَلَ الصاَّلح فيكم سيَسيرُ في إِتمامِه إِلى يَوم المسيحِ يسوع.  ومِنَ الحَقِّ أَن أَعطِفَ علَيكم جميعًا هذا العَطْف، لأَنِّي أَضُمُّكم في قَلْبي، وكُلُّكم شُرَكائي في النِّعمَة, سَواءٌ في قُيودي أَم في الدِّفاعِ عنِ البِشارةِ وتَأييدِها.واللهُ شاهِدٌ لي على أنِّي شَديدُ الحَنانِ علَيكم جَميعًا في قَلْبِ يسوعَ المسيح. وما أَطلُبُ في الصَّلاة هو أَن تَزْادَ مَحبَّتُكم مَعرِفةً  بصيرةٍ زِيادةً مُضاعَفة فلا يَخْفى علَيها شء  وتُمَيِّزوا الأَفضَل لتصبحوا أطهارً لا لَومَ علَيكم في يَومِ المسيح،حامِلينَ أحمالاً  مِن ثَمَرِ البِرِّ الَّذي هو مِن فَضْلِ يسوعَ المسيح تَمجيدًا وتَسبيحًا لِله

كلام الرب

 هللويا

أعِدُّوا طريقَ الرَّبّ واجعَلوا سُبُلَه قويمة وكلُّ بَشَرِ يري خلاصَ الله  هللويا

 هللويا

أعِدُّوا طريقَ الرَّبّ واجعَلوا سُبُلَه قويمة وكلُّ بَشَرِ يري خلاصَ الله  هللويا

الانجيل المقدس

فصل من بشارة القديس متى الانجيلي البشير

 في تِلكَ الأَيَّام، ظهَرَ يُوحنَّا المَعمَدان يُنادي في بَرِّيَّةِ اليَهودِيَّةِ فيقول:” توبوا، قدِ اقتَربَ مَلكوتُ السَّموات”. فهُوَ الَّذي عَناهُ النَّبِيُّ أَشَعْيا بِقَولِه: “صَوتُ مُنادٍ في البَرِّيَّة أَعِدُّوا طَريقَ الرَّبّ، واجعَلوا سُبُلَه قويمة”.وكانَ  يُوحنَّا هذا عليه لِباسٌ مِن وَبَرِ الإِبِل، وعلى وَسَطِه زُنَّارٌ مِن جِلْد. وكان طَعامُه الجَرادَ والعَسلَ البَرِّيّ. وكانَتْ تَخرُجُ إِليهِ أُورَشليم وجَميعُ اليهوديَّةِ وناحيةُ الأُردُنِّ كُلُّها، فيَعتَمِدونَ عَنِ يدِهِ في نَهرِ الأُردُنِّ مُعتَرِفينَ بِخَطاياهم. ورأَى كثيرًا مِنَ الفِرِّيسيِّينَ والصَّدُّوقيِّينَ يُقبِلونَ على مَعموديَّتِه، فقالَ لَهم: «يا أَولادَ الأَفاعي، مَن أَراكم سَبيلَ الهَرَبِ مِنَ الغَضَبِ الآتي؟ فأَثمِروا إِذًا ثَمَرًا يَدُلُّ على تَوبَتِكم،  ولا يَخطُرْ ببالكم أَن تُعلِّلوا النَّفْسَ فتَقولوا: «إِنَّ أبانا هوَ إِبراهيم».  أَقولُ لَكم إِنَّ اللهَ قادِرٌ على أَن يُخرِجَ مِنهذهِالحِجارةِ أَبناءً لإِبراهيم. هاهيَ ذي الفَأسُ على أصولِ الشَّجَر، فكُلُّ شجَرةٍ لا تُثمِرُ ثَمرًا طيِّبًا تُقطَعُ وتُلْقى في النَّاس أَنا أُعمِّدُكم في الماءِ مِن أَجْلِ التَّوبة، وأَمَّا الذي يأتي بَعدِي فهو أَقْوى مِنِّي، وإني لستُ  أَهْلاً لأَن أَخلَعَ نَعْلَيْه. هو يُعَمِّدُكم في الرُّوحِ القُدُسِ والنَّار.بيَدِه، المِذْرى يُنقِّي بَيْدَرَه فيَجمَعُ قَمحَه في الأَهراء، وأَمَّا التِّبنُ فيُحرِقُه بنارٍ لا تُطْفأ

كلام الرب

الانجيل المقدس

بدء بشارة القديس مرقس الانجيلي البشير

بدء بشارة يسوعَ المسيحِ ابن الله

كُتِبَ في سِفرِ النَّبِيِّ أَشَعيا: ((هاءنذا أُرسِلُ رَسولي قُدَّامَكَ لِيُعِدَّ طَريقَكَ.  صَوتُ مُنادٍ في البَرِّيَّة: أَعِدُّوا طَريقَ الرَّبّ وَاجعَلوا سُبُلَه قَويمة)).  تَمَّ ذلكَ يَومَ ظَهَرَ يوحَنَّا المَعمَدانُ في البَرِّيَّة، يُنادي بِمَعمودِيَّةِ تَوبَةٍ لِغُفرانِ الخَطايا.  وكانَت تَخرُجُ إِليه بِلادُ اليَهودِيَّةِ كُلُّها وجَميعُ أَهلِ أُورَشَليم، فيَعتَمِدونَ عن يَدِه في نَهرِ الأُردُنِّ مُعتَرِفينَ بِخطاياهم.  وكانَ يوحنَّا يَلبَسُ وَبَرَ الإِبِل، وزُنَّاراً مِن جِلْدٍ حَولَ وَسَطِه. وكانَ يَأكُلُ الجَرادَ والعَسلَ البَرِّيّ  وكانَ يُعلِنُ فيَقول: يَأتي بَعدي مَن هو أَقوى مِنيِّ، مَن لَستُ أهلاً لِأَن أَنَحنِيَ فأَفُكَ رِباطَ حِذائِه . أَنا عَمَّدتُكم بِالماء، وأَمَّا هُوَ فيُعَمِّدُكم بِالرُّوحِ القُدُس

كلام الرب

 الانجيل المقدس

فصل من بشارة القديس لوقا الانجيلي البشير

 في السَّنَةِ الخامِسَةَ عَشْرَةَ مِن حُكْمِ القَيصَرِ طيباريوس، إِذ كانَ بُنطِيوس بيلاطُس حاكِمَ اليَهوديّة، وهيرودُس أَميرَ الرُّبعِ على الـجَليل، وفيلِبُّس أَخوهُ أَميرَ الرُّبعِ على ناحِيَةِ إِيطورِيَةَ وطَراخونيطِس، وليسانياس أَميرَ الرُّبعِ على أَبيلينة، وحَنَّانُ وقَيافا عَظيمَي الكَهَنَة، كانت كَلِمَةُ اللهِ إلى يوحَنَّا بْنِ زَكَرِيَّا في البَرِّيَّة فَجاءَ إِلى ناحِيَةِ الأُردُنِّ كُلِّها، يُنادي بِمَعمودِيَّةِ تَوبَةٍ لِغُفرانِ الخَطايا،  على ما كُتِبَ في سِفرِ أَقْوالِ النَّبِيِّ أَشعْيا: صَوتُ مُنادٍ في البرِّيَّة  أَعِدُّوا طَريقَ الرَّبّ واجعَلوا سُبُلَه قَويمَة.  كُلُّ وادٍ يُردَم وكُلُّ جَبَلٍ وتَلٍّ يُخفَض والطُّرُقُ الـمُنعَرِجَةُ تُقَوَّم والوَعْرَةُ تُسَهَّل  وكُلُّ بَشَرٍ يَرى خَلاصَ الله

كلام الرب

Monday

 

الأسبوع الثاني من زمن المجئ

يوم الاثنين

آية الدخول

إِسمَعوا كلمةَ الربّ، أيُّها الأُمم، وأَخبِروا بها الى أقاصي الأرض: هوذَا المُخلِّصُ يأتي، فلا تخافوا بعد

صلاة الجماعة

أيُّها الإِلهُ السَّميع، تقبَّلْ دُعاءَنا الصاعِدَ بينَ يّديك.   وابعَتْ في نفوسِنا من العواطَفِ الصادِقة  ما يُهَيُئُنا للاحتفال بسرِّ مولدِ المسيحِ ربِّنا، ابنِك الإِله الحي

القراءة الأولى

قراءة من سفر أشَعيْا النبي

سَتَفرحُ البرِّيِّةُ والقفَر، وتَبتَهجُ البادِيةُ وتُزهِرُ كالَورد. تُزهِرُ إزهارًا، وتَبتَهجُ ابتهاجًا معَ ترنيم. قد أُوتَيِتْ مجدَ لبنان، وبهاءَ الكَرمَلِ والشَّارون، فهم يُنظرونَ مجدَ الرَّبِّ وبهاءَ ألِهنا.

قوُّوا الأَيدِيَ المُستَرخية، وشدَدِّوا الرُّكَبَ الواهِنة؛ قولوا لفَزَعي القلوب: “تقوَّوا، لا تَخافوا؛ هوذا إِلهُكم، النَّقِمَةُ آتية، مكافأةُ الله حاضِرة: هو يأتي ويُخّلِّصُنا”.

حينئذٍ تتفتَّحُ عيونُ العُمِي، وآذانُ الصُّمِ تَتفتَّح؛ وحينئذٍ يَطفُرُ الأَعرجُ كالأَيِّل، ويَتَرنَّمُ لِسانُ الأَبكم؛ إذ قد انفَجرتِ المياهُ في البّريِّةَّ، والأَنهارُ في البادية. فالسَّرابُ ينقلِبُ غَديرًا، والمَعطّشَةُ ينابيعَ مياه. وفي وجارِ بناتِ آوى الَّذي يَربِضنَ فيه، تظهرُ خُضرةُ القصَبِ والبرَّدِيّ.

ويكون هناك مسَلَكٌ وطريق، يُقالُ له الَّطريقُ المقدَّس؛ لا يُعبرُ فيه نَجِس، بل إِنَّما هو لهم. مَن سَلكَ في الطَّريقِ حتَّى الجُهَّالُ لا يَضِلّ. لا يكونُ هناك أَسَد، ولا يصعَدُ وَحشٌ مُفترِس، ولا يوجَد هناك، بل يسيُر فيه المُخَلِّصون؛ والَّذين فَداهُم الرَّبُّ يرجِعون، وياتون الى القدسِ بتَرنيم ويكونُ على رؤُوسِهم فرحٌ أبديّ، ويَتبعهُم السُّرورُ والفرَح، وتنهزِمُ عنهم الحَسرةُ والتَّأَوُّه

كلام الرب

المزمور 84

     هُوذا الرَّبُّ يأتي ويُخلّصُنا

 إنّي اسمعُ ما يتكّلمُ به الرَّبُّ الاله  إِنَّه ينطِقُ بالسَّلام ولِشَعبِه وأَوليائِه

إِنَّ خلاصَه من مُتَّقيِه قريب حينما يَحِلُّ المجدُ بأرضِنا

 تلاقي الصِّدقُ والإنعام  وتَعانَقَ العَدلُ والسَّلام

يَنبِتُ الصِّدُق من الغَبراء  ويُطِلُّ العَدلُ من السَّماء.

 يَجودُ علينا بالخيرِ ربُّنا  وتجودُ بالثِّمارِ أرضُنا

يَسيرُ الصِّدقُ من أمامِه  ويُمهِّدُ الطِّريقَ لأَقدامِه

هللويا

هللويا. هُوَذا يأتي الملِك، ربُّ الأرضِ كلِّها، وهو يُزيلُ نيرَ عُبودِيِتَّنا. هللويا

الإنجيل المقدس

فصل من بشارة القديس لوقا الانجيلي البشير

كانَ يسوع ذات يومٍ يعلم، وبين الحاضرين بعض الفريسيين ومعلمي الشريعة، أتوا من جميع قرى الجليل واليهودية ومن أورشليم. وكانت قدرة الرب تشفي المرضى عن يده

وإذا أناسٌ يَحمِلونَ على سَريرٍ رَجُلاً كانَ مُقعَدًا؛ ويُحاوِلونَ الدُّخولَ بِهِ ليَضعوه أمامَه، فلم يجدوا سبيلاً الى الدخولِ لِكَثرة الزِّحام؛ فصَعِدوا به الى السَّطح، ودلَّوهُ بِسَريرِهِ من بَينِ القِرميد، الى وَسِطَ الَمجلِس أمامَ يَسوع. فَلمَّا رَآَى إيمانَهم قال: “يا رَجُل، غُفِرَتْ لكَ خَطاياك

فأخَذَ الكَتَبَةُ والفرِّيسيُّون يُفِكِّرونَ فيَقولونَ في أنفُسِهم: “مَن هذا الَّذي يتكلَّمُ بالتَّجديف؟ مَن يَقدِرُ أن يَغفِرَ الخَطايا الاَّ اللهُ وَحدَه؟” فعَلِمَ يسوعُ أفكارَهم فأَجابَهم: “لِماذا تُفكِّرونَ هذا التَّفكيرَ في قُلوبكُم؟ أيُّمَا أَيسَر؟ أَن يُقالَ: غُفِرَت لَكَ خَطاياك، أَم أَن يُقالَ: قُم فامشِ. فِلكَي تَعلَموا أَنَّ ابنَ الاِنسانِ لَه في الأَرضِ سُلطانٌ يَغفِرُ بِه الخَطايا”، ثُمَّ قالَ لِلمُقعَد: “أَقولُ لَكَ: قُم فاحمِل سَريَرك وَاذهَب الى بَيتكَ”. فقامَ من وَقِته بِمرَآَىً مِنهُم، وحمَلَ ما كانَ مُضطَجِعًا عليهِ، ومَضى الى بَيتِه وهُوَ يُمَجِّدُ الله

فاستَولى الدَّهشُ علَيهم جَميعًا، فمَجَّدوا الله، وقَد غَلَبَ الخَوفُ عَلَيهم فقالوا:رَأَينا اليَومَ أُمورًا عَجيبة

الصلاة على القرابين

نُقَدِّمُ لك، يارب، مِمَّا جُدْتَ به علينا من خبزٍ وخمر فاقبلهُما بلُطفِك، واجعَلْ من شعائِر عبادتِنا هذه + عُرْبونًا لخلاصِنا الابديّ

بالمسيح ربنا

صلاة بعد التناول

اللّهم، نسأَلُك، بحقِّ هذا السرِّ المقدِّس الذي تناولناه  أن نعيشَ في الحياةِ الدُّنيا  وكلُّنا شوقٌ إِلى السَّماء، وسعيٌ إِلى الحياةِ الدائمة

Tuesday

 

يوم الثلاثاء      

آية الدخول

هوَذا الربُّ يأتي، وجميعُ القدِّيسينَ معه، فيكونُ في ذلك اليومِ نورٌ عظيم

صلاة الجماعة

أَيُّها الاِلهُ المُجيب، يا من انتهتْ بُشراكَ بالمخلِّصِ إِلى أَقاصي المعمورة  هَبْ لنا أن ننتظرَ فرحين مجدَ ميلادِ المسيحِ ربَّنا، ابِنك الإِله الحي

القراءة الأولى

قراءة من سِفر أشَعْيا النبي

“عَزُّوا، عَزُّوا شَعبي، يقولُ إِلهُكم. خاطِبوا قلبَ أورشليم، ونادوها بأن قد تمَّ تجُّندُها، وغُفِرَ إِثمُها، واستَوفَت من يد الرَّبِّ ضِعفيَنِ عن جميعِ خطاياها

صوتُ صارخ: “في البَرِّيَّةِ أَعِدُّوا طريقَ الرَّبِّ، واجعَلوا سَبُلَ إلهِنا في الصَّحراءِ قَويمة. كلُّ وادٍ يَمتلئُ، وكلُّ جبلٍ وتَلِّ يَنخفِض، والمُعوجُّ يتَقوَّم، وَوعرُ الطَّريق يَصيرُ سَهلاً؛ ويتجلَّى مجدُ الرَّبِّ، ويُعاينُه كلُّ ذي جسدَ، لأَنَّ فَمَ الرَّبِّ قد تكلَّم”.

صوتُ قائِل: “نادِ”. فقال: “ماذا أُنادي؟ كلُّ بشرَ عُشب، وكلُّ مجدِه كَزَهِر الصَّحراء. العُشب قد يَبِس، وزهَرهُ قد سقَطَ، لأَنَّ روحَ الرَّبِّ هَبَّ فيه. _إنَّ الشَّعبَ عُشبِّ حقًّا_. العُشبُ قد يَبس، وزَهرُه قد سقَطَ، وأمَّا كلمةُ الهِنا فتَبقى الى الأَبد”.

إِصعَدي إلى جبلٍ عالٍ، يا مُبشِّرَةَ القُدس. إِرفَعي صوتَك بقوَّة، يا مُبشِّرةَ أورشليم؛ إِرفَعيه، ولا تَخافي، قولي لمدائنِ يهوذا: “هُوذا إلهُكم، هُوَذا السَّيِّدُ الرَّبُ يأتي بقوَّة، بذراعُه، متسلَّطَة: هُوَذا جزاؤُه معَه وعملُه قُدَّامَه. يَرعى قطيعَه كالرَّاعي، يجمَعُ الحُملان بذراعِه، ويَحمِلُها في حِضنهِ

  كلام الرب

المزمور 95

  هُوذَا الرَّبُّ يأتي بقوَّةٍ عظيمة

 أَنشِدوا للرَّبِّ نَشيِدًا جديدًا  أَنشِدي للرَّبِّ، أَيَّتها الأرضُ جميعًا

أَنشِدوا للرَّبِّ ومِجِّدوا اسمَه تمجيدً  بشِّروا بخلاصِه يَومًا فيومًا

حَدِّثوا بَينَ الأُمم بِمجدهِ  وبينَ الشُّعوبِ بِمُعجزاتهِ

أَعلِنوا بين الأَمم: “لقد مَلكَ المولى  وإنَّه يَدينُ الشُّعوبَ عدلاً

 لِتفرحِ الثُّريَّا ولُيَبتَهجِ الثَّرى  ليعِجَّ البحرُ وكلُّ ما حوى

لتبتهِج الحُقولُ وكلُّ ما فيها  حينئذٍ تُنشِدُ شجرُ الغابِ جميعُها

تُنشِدُ إِجلالاً لوجهِ المولى لأَنَّه مُقبِل  لأنَّه مُقبِلٌ لكَيْما يَدينَ الأَرض

بالعَدلِ يَدينُ العالَم  وبحقّه يُحاكِمُ الأُمم

هللويا

هللويا. قد قَرُبَ يومُ الرَّبِّ. ها إنه يأتي ليُخلِّصنا. هللويا

الانجيل المقدس

 فصل من بشارة القديس متى الانجيلي البشير

في ذلك الزمان: قالَ يسوعُ لتلاميِذه

“ما قَولُكُم؟ إذا كانَ لِرَجُلٍ مِائةُ خَروف، فضَلَّ واحِدٌ مِنها، أَفلا يَدَعُ التِّسعَةَ والتِّعسينَ في الجِبال، ويمضي في طَلَبِ الضَّالّ؟ وإذا تّمَّ له ان يَجِدَه، فالحَقَّ أَقولُ لكم إنَّهُ يَفرَحُ به، أكثَرَ مِنه بالتِّسعةِ والتِّسعينَ الَّتي لن تَضِلّ. وهكذا لا يَشاءُ أَبوكمُ الذَّي في السَّموات، أن يَهِلك واحِدٌ من هَؤلاءِ الصِّغار

                كلام الرب

صلاة على القرابين

اللّهم، نسألُك فاقبلْ قرابينَنا وصلواتِنا المتواضِعة  ولّما كنتَ بضُعفِنا وعجزِنا عليمًا  أَعِنّا بقوَّة رحمتِك الواسعة.                    بالمسيح ربنا

آية التناول

أُعِدَّ إكليلُ البرّ، الذي يَجْزي به الربُّ الديَّانُ العادل جميعَ الذين يشتاقونَ إلى ظهورِه

صلاة بعد التناول

ها قد تزودَّنْا، يارب، خبزَ الحياة  فَلْيُؤتِنا هذا السرُّ المقدَّس حكمةَ التصرُّفِ في أُمورِ الدنيا، وحنينًا الى أُمور الآخرة

                      بالمسيح ربنا

Wednesday

 

يوم الأربعاء     

آية الدخول

سيأتي الرب، ولن يتأَخَّر، سيُنيرُ خفايا الظُّلمات، ويَظهرُ أَمامَ كُلِّ الأُمم

صلاة الجماعة

أُيُّها الاِلهُ الحيّ، يامن أَوصيتَنا بإِعدادِ طريقَ المسيحِ الربِّ الى قلوبنا  نسألُك ألاّ يحولَ ما بنا من ضُعف دون انتظارِ العلاجِ الشَّافي الذي سيأتين به الطَّبيبُ الإِلهي، ربُّنا يسوعُ المسيحُ ابنُك

القراءة الأولى

قراءة من سفر أشَعْيا النبي

“بِمَن تُشِّبهونَني؟” يقولُ القُدُّوس. إِرَفعوا عيونَكم إلى العَلاء وانظُروا: مَن خَلَقَ هذه، مَن الَّذي يُبرِزُ جُندَها بعدَد، ويَدعوها جميعهَا بأَسماء؟ لِعَظَمِة قدرتهِ وشدة قوته، فلا يُفقَدُ أحَد

فلِمَ تقولُ يا يعقوب، وتتكلَّمُ يا إسرائيل: “إنَّ طَريقي تَخفَي على الرب، ودَعوايَ تفوتُ الهي؟” أما علِمتَ أوَ ما سَمِعت؟ إنَّ الربَّ الهٌ سَرْمَدِ،يّ خالِقُ أقاصي الأرض، لا يَتعَبُ ولا يُعيي، ولا يُسْيَر فَهمُه. يُؤتى التَّعِبَ قُوَّة، ولفاقِدِ القدرَةِ يُكثِرُ الحَول. الفِتيانُ يَتعبونَ يَعيَون، والمُختارونَ يعثُرون عِثارًا؛ امَّا الرَّاجون للرَّبّ، فَيَتجدَّدون قُوَّة، يرتَفِعون بأجنحَةٍ كالنُّسور؛ يَعدُون ولا يُعيَوْن، يسيرونَ ولا يَتعَبون

                                                                                    كلام الرب

المزمور 102

        مَجِّدي، يا نَفسي، الرَّبّ

 مَجِّدي، يا نفسيَ، المَولى  ويا أَعماقَ وجداني  مَجِّدي اسَمه القُدُّوس

مَجِّدي، يا نفسي، المولى  ولا تنسَى كلِّ ما آتاكِ من إنعام

 هو الَّذي يَغْفِرُ جميعَ آثامِك ويَشفيكِ من جميعِ أَسقامِك

يُنقِدُ حياتَك من هاويِة الفساد  ويُتوِّجُكِ بالمراحمِ والوَداد.

 الرَّبُّ حنّانٌ رحيمٌ  وَدودٌ محبٌّ حليم

لَم يعامِلْنا بحسَبِ خطايانا  ولم يُجازِنا بقَدْرِ آثامِنا

هللويا

هللويا. هُوَذا الرَّبُّ يأتي ليُخلِّصَ شَعبَه، طوبى للمُستعدِّين للقائِه! هللويا

الانجيل المقدس

“تعالوا اليَّ جميعًا أيُّها المثقلَون”

فصل من بشارة القديس متى الانجيلي البشير

في ذلك الزمان: تكلَّم يسوعُ فقال

“تعالَوا اليَّ جميعًا، أيُّها المُرهَقون والمُثقلون، وأنا أُريحُكم. إِحمِلوا نيري وتتَلمَذوا لي، فإنِّي وديعٌ مُتواضعُ القلب، تجِدوا الرَّاحة لنفوسِكم، لأنَّ نيري لَطيف، وحمِلي خَفيف

  كلام الرب

الصلاة على القرابين

ليتَنا، يارب، نُقَدِّمُ لك دائمًا قربانَ خدمِتنا هذا  به يَتِمُّ السرُّ المقدَّسُ الذي أنشاتَهُ أنت  وبقوَّتِه نَجْتني الخلاصَ الأكيد.

                                       بالمسيح ربنا

آية التناول

هوَذا السيِّدُ الربُّ ياتي بقوَّة، ويُنيُر عيونَ عبادِه

صلاة بعد التناول

اللّهم، أنت رؤؤفٌ رحيم، وإنَّا نبتهلُ إليك  فحَررِّنْا بهذا الغِذاء السماويّ من قيودِ ذنوبنا لنكونَ على أُهبةِ الاستعدادِ للاعيادِ المقبِلة

    بالمسيح ربنا

Thursday

 

يوم الخميس          

آية الدخول

قريبٌ أنت، أُيُّها المولى، وإنَّما حقٌ جميعُ وصاياك؛ قد أَرَكْتُ مذ عَرَفْتُ آياتِك، أنَّك الحيُّ إلى الأبد

صلاة الجماعة

أَيِقظْنا، يارب، لِنُعدَّ طريقَ ابِنكَ الوحيد واجعلْنا نَعُبُدكَ بالبِرَّ والتقوى  بنعمةِ مجيِئه القريب. هو الإِلهُ الحي

القراءة الأولى

قراءة من سفر أشعيا النبي

إِنِّي أَنا الرَّبُّ الُهكَ، آخُذُ بيمنكَ، قائلاً لكَ: “لا تَخف، فإني قد نَصَرْتُكَ”. لا تَخفْ، دودةَ يعقوب، فإنِّي أنا نَصَرْتُك، يقولُ الربّ، وفاديكَ هو قُدُّوسُ إسرائيل

هاءنذا قد جعلتُكَ نَورَجًا مُحدَّدًا جديدًا، ذا أسنان؛ فتدوسُ الجبالَ وتَدركُّها، وتجعلُ التِّلالَ كالعُصافَة، تُذرِيِّها، فتذهبُ بها الرِّيح، وبتدِّدُها الزَّوبَعة، فتَبتَهِجُ أَنْت بالرَّبّ، وتَفتَخِرُ بقدُّوسِ إسرائيل.

البائسونَ والمساكين يَلتَمسونَ ماء، وليسَ ماء؛ قد جفَّت أَلسِنَتُهم من العطَش. أنا الربَّ أستجيبُ لهم، أنا الله لا أَخذُلُهم

أَفتحُ الأَنهارَ على الرَّوابي، والعُيونَ في وَسَطِ الأَودية؛ أجعلُ البَرِّيَّةَ غُدرانَ مياه، والأرضَ القاحلةَ مخارجَ المياه

أَجعلُ في الَبّرِّيَّةِ الأرزَ والسنَّطَ والآسَ وشجرَ الزِّيت؛ وأَجعلُ في الصَّحراءِ السَّرْوَ، والسِنديانَ والشِّريينَ جميعًا؛ لكي ينظُروا ويعلَموا، ويتأمَّلوا، ويفهَموا جميعًا، أنَّ يدَ الرَّبّ صنَعَت ذلك، وقدُّوسَ إسرائيل خلَقَه.                                         كلام الرب

المزمور 144

        الرَّبُّ رؤوفٌ رحيم         

 أُمَجِّدُّك يا إلهي المليك  وأُسبِّحُ اسمَك  دائِمًا أبَدًا

طيّبٌ هو الرَّبُّ مع الجَميع ومراحِمُه تَشمَلُ كُلِّ خلائِقه

 ياربٌ، لِتُوَدِّ كلُّ مخلوقاتِك لك حَمدًا  وَلْيرفَعْ إليكَ أَصفياؤُك مَجدًا

كلامُهم ليكُنْ على جلالِ مَلكوتك  وليكُن حديثُهم عن جَبَروتك

 ليُعلِنوا لأبناءِ البَشَر بقوِّتِك  ويتحدّثوا عَن جلاِلك وسناءِ مُلكِك

مُلكُك مُلكٌ يَدومُ طَوالَ الدُّهور وسُلطانُك يَبقى على تَوالي العُصور

هللويا

هللويا. أُقطُري، أيَّتها السَّماوات، من فوق، ولتُمطِرِ الغيوم الصِّدِّيق؛ لتفتحِ الأَرض، ولتُثمرِ المُخلِّص. هللويا

الانجيل المقدس

“لم يظهر أكبر من يوحنا المعمدان”

 فصل من يشارة القديس متى الانجيلي البشير

في ذلك الزمان

قال يسوع للمجموع: “الحَقَّ أَقولُ لَكم: لم يَظهَرْ في أَولادِ النَّساءِ أَكبَرُ مِن يُوحنَّا المَعمَدان، ولكنَّ الأصغَرَ في مَلكوتِ السموات أكبُر مِنهُ. فَمُنذُ أيَّامِ يُوحنَّا إلى اليوم، مَلَكوتُ السَّمواتِ يُؤخَذُ بالجهاد، والمجاهِدونَ يَختَطِفونَه. فَجَميعُ الاَنبياءِ قد تَنبُّأوا، وكذلك الشَّريعة،

، حتَّى يُوحنَّا: فإن شِئتُم أن تَفهموا، فهو إيليّا المُنتَظَرُ رُجُوعُه

مَن كان لَه أُذُنانِ فَليَسمَع

            كلام الرب

الصلاة على القرابين

تُقدِّمُ لك، يارب، ممَّا جُدتَ به علينا من خبزٍ وخمر  فاقبلهُما بلُطفِك، واجعلْ من شعائِر عبادتِنا هذه  عُرْبونًا لخلاصِنا الأبديّ.

 بالمسيح ربنا

آية التناول

لنَعِشْ في هذا الدهر برزانةٍ وعدلٍ وتقوى، مُنتظرينَ السَّعادةَ المرجُوَّة، وتجِّليَ  مَجدٍ إلهِنا العظيم

صلاة بعد التناول

اللّهم، نسألُك، بحقِّ هذا السرِّ المقدَّسِ الذي تناولناه أَن نعيشَ في هذه الحياة الدُّنيا وكلّنا شوقٌ اِلى السَّماء، وسعيٌ الى الحياةِ الدّائمة

 بالمسيح ربنا

Friday

 

آية الدخول

هوذَا الربُّ يأتي مُتَسَربِلاً بالبَهاء، لَيفتقِدَ شعبه بالسلام، ويُقيمَ له حياةً أبدَّية

صلاة الجماعة

أُيُّها الإِلهُ القديرُ الرَّحيم، أَنِعم علينا بِتَرَقُّبِ مجئِ المسيحِ يَقِظين  فنعمَلَ بتعليمِ إنجيلهِ المقدَّس ونُسارع، ومصابيحُنا مُشتعلةٌ، إلى لقائهِ. هو الإِله الحي

القراءة الأولى

قراءة من سفر أشَعْيا

هكذا قال الرَّبُّ فاديكَ القُّدوسُ

“أنا الرَّبُّ الهُكَ الذَّي يُعَلّمُك ما ينفَعُ، ويَهديك الطَّريقَ الذَّي تَسيرُ فيه. ليتَك أصغيتَ إِلى وصاياي! فكانَ سلامُك كالنَّهر، ويرُّك كأَمواجِ البحر! وكانت ذُرِّيَّتُّك كالرَّمل، وأعقابُ أحشائِك كحَصاهُ، فلم ينقرِضْ ولم يَبدِ اسُمه من أمامي

                                                                                         كلام الرب

المزمور 1

           مَنَ ْيَتْبعك، يارب، يَنَلْ نورَ الحياة

 طوبى لِمَن لم يَسلُك وَفقَ مَشورةِ الآثمين

ولم يتَوقَّفْ في سُبُلِ الخاطئين  ولم يجلس في مجِلِس السّاخرين

لكنَّ بشريعةِ الربِّ وسرورَه  وبشريعتَهِ يَتَفكِّرُ ليلَه ونهارَه.

يكونُ كالشَّجرِ المغروسِ على مجرى المياه الذَّي يؤتِى ثمرَه في أوانِه

ولا يَذُبلُ ورقَهُ ويَنجحُ ما يَصنعهُ

ليس كذلك الأشرارُ، ليسوا كذلك  بل إِنَّهُم كالعُصافةِ الَّتي تَذروها الرَّياح لأنَّ الرَّبِّ عالِمٌ بطريقِ الصِّدّيقين  أمَّا طريقُ الاشرارِ فَتؤدّي إلى الهلاك

هللويا

هللويا. الرَّب قادِم، أُخرُجوا لِلقائهِ، إِنَّهُ رئيسُ السَّلام. هللويا

الانجيل المقدس

“انهم لا يسمعون لا ليوحنا لا لابن الانسان”

فصل من بشارة القديس متى الانجيلي البشير

في ذلك الزمان: قال يسوع للجموع″بمَنْ أُشبِّهُ هذا الجيلَ؟ يُشبهُ أولادًا قاعدينَ في السَّاحات، يَصيحون بأصحابهم: زَّمرنا لكم فلم ترقُصوا، نَدَيْنا لكم فلَم تضرِبوا صدورَكم. جاءَ يوحنَّا لا يأكلُ ولا يشربُ فقالوا: لقد جُنَّ. جاء ابنُ الانسان يأكلُ ويشربُ فقالوا: هوذا رجلٌ أكولٌ شرِّيبٌ للخمر، صَديقٌ للعشَّارينَ والخاطئين. إلاَّ أَنَّ الحكمةَ زكَّتها أعمالُها

كلام الرب

الصلاة على القرابين

اللّهم، نسأَلُكَ، فاقبلْ قرابينَنا وصلواتِنا المتواضعِة  ولمَّا كنتَ بضُعفِنا وعَجزِنا عَليما  أَعِنَّا بِقُوَّةِ رحمتِكَ الواسعة.                     بالمسيح ربنا

آية التناول

أمَّا نحن، فننتظرُ مجئَ المخلِّص يسوعَ المسيح، الذي يُبَذِّلُ جسدنَا الحقير، فيجعلُه على صورةِ جسدهِ المجيد

صلاة بعد التناول

ها قد تزودنا، يارب، خبز الحياة + فليؤتنا هذا السر المقدس  حكمة التصرف في أمور الدنيا، وحنينًا إلى أمور الآخرة بالمسيح ربنا

Saturday

 

يوم السبت        

آية الدخول

هلُمَّ، يامَن على الكاروبيم استَوى، أَنِرْ بوجهِك، تَفُزْ بالنَّجاة

صلاة الجماعة

أيَّها الإِلُه القادرُ على كلِّ شئ  ليُشرِقُ على نفوسِنا بهاءُ مجدِكَ الأزليّ، وليُبَدِّدْ عنَّا كلَّ ليلٍ وظلام حتّى نزهوَ كأَبناءِ النّور، يومَ مَولدِ ربِّنا يسوعَ المسيحِ ابِنك  الإِلهِ الحيّ

القراءة الأولى

قراءة من سفر يشوعَ بنِ سيراخ

وقامَ ايليَّا النَّبيُّ كالنَّار، وتَوقَّدَ كلامهُ كالمِشعَل. بعثَ عليهمِ الجوع، وبغيرِته ردَّهُم نَفَرًا قليلاً. أَغلقَ السَّماءَ بكلامِ الرَّبّ، وأَنزلَ منها نارًا ثلاث مرَّات. ما أَعظمَ مجدّك، يا إيليّا، بعجائبك! ومَن له فخرٌ كفخرِك؟

وخُطِفتَ في عاصفِةٍ من النَّار، في مَركبةِ خَيلٍ ناريَّة، وقد اكتَتَبَكَ الرَّبُّ لأَقضيَةٍ تَجري في أَوقاتِها، ولتسكينِ الغضَبِ قبلَ حِدَّتِه، وردِّ قلبِ الأبِ الى الابن، وإصلاحِ أسباطِ يعقوب. طوبى لَمن عاينَك، ولمن حازَ فخَر مُصافَاِتك

كلام الرب

المزمور 79

ياربّ أنِر بوَجهك علينا فنخلُص

 يا راعيَ يعقوبَ، كُن سميعاً

يا مَن على الكاروبيم استَوى، أَيقظ جَبَروتَك وهلُمَّ لِخلاصِنا.

 إلهَ القُوَّات، عُد إليَنا

وتطلَّع مِن السّماوات مُتَبيِّنا  وتعهّدَ هْذه الكَرمة

واحَفظِ النَّبتَ الَّذي غرسَتْهُ يَمينُك والغُصنَ الَّذي جعَلْتَه ينمو.

3 لِتكن يدُك على رَجُل جَعَلتَه عن يَميِنك وابنِ البَشرِ الَّذي أَقمتَه لخدمِتك مُؤَيِّدًا ونحنُ لَن نَحيدَ عنكَ أبدًا ٭ فتُحيينَا ونَرفعَ باسمِكَ الدُّعاء

هللويا

        هللويا. أَعدُّوا طريقَ الرَّبّ، واجعَلوا سُبُلَه قويمة؛

                                   وكلُّ بشرٍ يَرى الخلاصَ الآتيَ من لدُنِ الله. هللويا

الانجيل المقدس

فصل من بشارة القديس متى الانجيلي البشير

بينما كانَ التلاميذُ نازلينَ من الجَبل، سألوا يسوع: “لماذا يقولُ الكتَبَةُ إنَّهُ يَجبُ أن يَأتيَ إيليَّا أوَّلاً؟ فأجابَهم: “إنَّ إيليَّا آتٍ وسيَصُلحُ كُلَّ شئ. ولكن أقولُ لكم إنَّ إيليَّا قد أَتى، فلم يَعرِفوه، بَل صَنَعوا به كُلِّ ما أرادوا. وكذلك ابنُ الانسان سيُعاني مِنهُمُ الآلام

ففَهِمَ التَّلاميذَ أّنَّهُ غَنى بِكلامِهِ يُوحَنَّا المَعمدَان

      كلام الرب

الصلاة على القرابين

ليتَنا، يا رب، نُقَدِّمُ لكَ دائمًا قُربانَ خدمتنا هذا به يتمُّ السرُّ المقدَّسُ الذي اشأتَه أنت وبقُوِّتِه نَجيْنَي الخلاصَ الاَكيد             بالمسيح ربنا

آية التناول

يقولُ الرب: هاءَنذا آتٍ على عجَل، ومعي الجَزاءُ الذي أَجزي به كُلَّ واحِدٍ بعمَلِه

صلاة بعد التناول

اللّهم، أنت رؤوفٌ رحيمٍ، وإِنَّا نبتهلُ إليك  فحرِّرْنا بهذا الغِذاءِ السّماويِّ من قيودِ ذنوبِنا  لنَكونَ على أُهبِة الاستعدادِ للأَعيادِ المُقبِلة

بالمسيح ربنا

 ______________________________________________________________________________________

001633-ultra-glossy-silver-button-icon-media-a-media21-arrow-back

1º Week in the Advent Time

001634-ultra-glossy-silver-button-icon-media-a-media22-arrow-forward1

3º Week in the Advent Time

006740-3d-transparent-glass-icon-arrows-arrow-thick-up

Top